دليلك إلى عمليات القلب الجراحية
3683
صحة القلب

دليلك إلى عمليات القلب الجراحية


 
دليلك إلى عمليات القلب الجراحية
 
كتاب صادر عن دار القلم
 
تأليف : 
  
لدكتور حسان شمسي باشا | و الدكتور عبد الله عشميق
 
· المقدمة :
 
( عملية جراحية للقلب ) ،، كلمة ذات وقع مهيب ، و كثير من أطرف هذه الهيبة سببه الخوف من المجهول ، و عدم معرفة العملية . ما هي ؟ و كيف تجرى ؟ و ماذا سيحدث بعدها ؟ . و تظل في هاجس المريض تساؤلات عدة عن ماهية العملية الجراحية و ما يحيط بها . و لا شك أن جراح القلب يبذل كل ما في وسعه ليرد على أسئلة المريض و أقاربه . و ربما ظل هناك الكثير مما يريد المريض معرفته.
 
فكان هذا الموضوع ليشرح عن عمليات القلب الجراحية من الألف إلى الياء .
 
و ليس القصد منه أن يكون بديلاً عن استشارة الطبيب و الإفضاء إليه بما يجول في الصدر ، فكل مريض يناقش إلى حدة تبعاً لحالة المريض و عمره و ظروفه ، ولكننا شعرنا أن هذا الموقع سيرد على الكثير من التساؤلات التي تنتاب المريض و هو مقبل على إجراء عملية جراحية للقلب ، فإن وفقنا إلى ذلك فلله الحمد و المنة ، و الله الهادي إلى سواء السبيل .
 
 
· ماذا يعني مرض شرايين القلب التاجية ؟
 
تعتبر عملية وصل شرايين القلب التاجية و عملية استبدال أحد صمامات القلب و إصلاحه ، من أكثر عمليات القلب شيوعاً ، و سنقتصر في بحثنا على هذا النوع من العمليات ..
 
ينجم مرض شرايين القلب التاجية عن تضيق أو انسداد في الشرايين التاجية التي تغذي عضلة القلب .
 
 
· ماذا تعني الذبحة الصدرية ؟
 
يطلق هذا الاسم على الألم الصدري الذي يحدث نتيجة وجود تضيق في شرايين القلب التاجية ، و يحدث هذا الألم خلال الجهد ، و يزول بتوقف المريض عن الجهد .
 
 
· ماذا تعني جلطة القلب ؟
 
جلطة القلب ( احتشاء العضلة القلبية ) . تحدث جلطة القلب حينما يسد أحد الشرايين التاجية بجلطة ( خثرة ) ، فلا تسمح للدم بالمرور عبره ، فيتخرب جزء من عضلة القلب الذي يُروى بذلك الشريان .
 
 
· كيف تعالج أمراض شرايين القلب التاجية ؟
 
هناك عدد من الطرق في علاج مرض شرايين القلب :
 
1. العلاج بالأدوية. 2. العلاج بنفخ الشريان بالبالون لتوسيعه. 3. الجراحة : و ينصح بها إذا لم نتمكن من السيطرة على أعراض المرض ، عن طريق العلاج بالأدوية أو كان توسيع الشريان بالبالون أمراً غير مناسب في تلك الحالة ..
 
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم:(( تداووا عباد الله ، فإن الله تعالى لم يضع داء إلا وضع له دواء ، غير داء واحد ، الهرم )) رواه أحمد
 
 
· ما هي عمليات استبدال و إصلاح صمامات القلب ؟
 
قد يصاب واحد أو أكثر من صمامات القلب بالحمى الروماتيزمية فيتضيق الصمام ، أو قد يحدث فيه تسريب للدم فلا يغلق بإحكام ، و هذا ما قد يؤدي إلى حدوث بعض الأعراض كضيق النفس ، أو الألم الصدري أو الخفقان .
 
و عندما تفشل الأدوية في السيطرة على هذه الأعراض يصبح من الضروري استبدال أو إصلاح الصمامات المريضة .
 
و إذا كان الأمر بحاجة إلى تبديل الصمام ، فسيقرر الطبيب أي نوع من الصمامات سوف يستخدم أثناء العملية ، فهناك صمامات معدنية و أخرى نسيجية ..
 
و " الصمامات المعدنية " تعيش لمدة أطول ، قد تصل إلى أكثر من 20 سنة ، إلا أنها تحتاج إلى استخدام دواء مسيل للدم ( مضاد للتخثر ) باستمرار ، و هذا بدوره يحتاج إلى متابعة دقيقة على مر السنين كي لا تحدث إي مضاعفات كالنزيف أو التخثر ( التجلط ) للصمام و انسداده. أما " الصمامات النسيجية " فتعيش عادة لمدة أقل ، و يحتاج المريض عادة إلى تبديل الصمام بعد حوالي 8-10سنوات . و لكنها تمتاز بميزة هامة . و هي أنها لا تحتاج إلى استخدام الدواء المضاد للتخثر ( مسيل للدم ) .
 
و لهذا ينصح باستخدامها بشكل خاص عند النساء اللواتي يرغبن بالحمل و كذلك المرضى الذين لا تسمح ظروفهم بمتابعة فحص تخثر الدم.
 
 
· متى تجرى العملية ؟
 
بعض الحالات تستدعي إجراء العملية بصورة مستعجلة،و بعضها الآخر غير مستعجل،فيعطى المريض موعداً مناسباً حسب قائمة الانتظار.
 
 
· ماذا أفعل قبل دخول المستشفى ؟
 
إذا كان موعد عمليتك بعد عدة أسابيع ، فحاول استغلال هذا الوقت في تحضير جسمك للعملية ، فتناول طعاماً متوازنا ً و جيداً ، و احصل على قسط كاف من الراحة الجسدية ، و حاول القيام بالمشي طالما أن ذلك لا يسبب لك أي أعراض .
 
إذا كنت مدخناً فأقلع عن التدخين ، فهو أفضل ما يمكن فعله لسلامة جسمك ، و عليك الالتزام بتناول الدواء بانتظام .
 
و إذا كنت مصاباً بمرض صمامات القلب فينبغي التأكد من سلامة الأسنان من قبل الطبيب المختص ، و أنها ليست بحاجة إلى خلع أو حشوات
 
 
· ما الفحوصات التي تجري في المستشفى ؟
 
يحتاج المريض عادة إلى إجراء عدد من الاختبارات مثل :
 
1) فحص دم عام .
 
2) تخطيط قلب كهربائي ( ECG ) .
 
3) صورة شعاعية للصدر .
 
4) تصوير القلب بالأشعة فوق الصوتية ( إيكو ) .. و قد يحتاج المريض إلى إجراء اختبار الجهد العادي أو مع الأشعة النووية أو قسطرة القلب.
 
 
 
تنويم المريض في المستشفى
 
 
· زيارة المريض :
 
سيتعرف الطبيب من خلال مقابلتك على آخر الأعراض المرضية و العمليات الجراحية التي أجريتها ، و فيما إذا كانت لديك أي حساسية لأحد الأدوية . أحضر معك أدويتك إلى المستشفى كي يسهل على الطبيب التعرف عليها. و إذا كنت تتناول دواء مسيلاً للدم( مضاداً للتخثر) كالوارفرين أو كنت تتناول الأسبرين ، فسوف يطلب منك الطبيب التوقف عن تناولها قبل موعد محدد.
 
و بعد دخول المريض المستشفى يقوم الأطباء و الممرضات بإجراء الفحوصات اللازمة ، و شرح العلمية بالتفصيل للمريض و الأهل . و الإجابة عن تساؤلاتهم . و بعد يطلب من المريض التوقيع بالموافقة على إجراء العملية , وإذا كنت غير قادر على الموافقة ، فيجب أن يوقع نيابة عنك أحد أفراد أسرتك . و تذكر قول الله تعالى : (( قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا هو مولانا و على الله فليتوكل المؤمنون )) صدق الله العظيم . سورة التوبة آية 51
 
0 زيارة المريض لها قواعد و نظم دينية و صحية ، و لكل مستشفى مواعيد للزيارة و أيضاً عدد محدد من الزوار لا يتعدى الاثنين في آن واحد. لماذا هذه النظم.
 
الهدف الأول هو إعطاء المرض القدر الكافي من الراحة و العناية العلاجية من هيئة التمريض و الأطباء . و ثانياً الخوف على مريض جراحة القلب من إصابته بميكروبات قد يجلبها الزوار ، و للأسف ترى بعض الزوار مصابين بالأنفلونزا و نزلات البرد.
 
· التبرع بالدم :
 
على الرغم من حرض الفريق الجراحي على التقليل من نقل الدم أثناء العملية قدر الإمكان ، إلا أنه يطلب عادة من عائلة المريض و أقربائه التبرع بالدم بكمية تصل إلى عشر وحدات .
 
 
· ما الإجراءات التحضيرية للعملية ؟
 
قبل إجراء العملية الجراحية لا بد من القيام ببعض الإجراءات التحضيرية ، فإذا كانت العملية ستجرى في الصباح، فينبغي الامتناع عن تناول الطعام و الشراب منذ منتصف الليل، أو حسب التعليمات التي ستعطيها الممرضة ، و قد يعطى المريض في المساء الذي يسبق العملية حقنة شرجية أو تحميلة ( لبوساً ) للمساعدة على التبرز قبل إجراء العملية، و قد تعطى قرصاً منوماً لمساعدتك على النوم ، و إذا كنت لا تستطيع النوم. فاطلب من الممرضة إعطاءك قرصاً منوماً .
 
و ينبغي تنظيف الصدر بعناية فائقة ، حيث سيفتح عظم القص أثناء العملية، و سيطلب منك الاستحمام و فرك صدرك أو ربما ساقيك مرتين أو ثلاث مرات بصابون خاص يحتوي على مواد مطهرة للمساعدة على تنظيف جسمك و تخليصك من الجراثيم . كما قد يؤمر بحلاقة الصدر و الساقين عند الرجال..
 
· دع أسرتك تسأل عن بعض الأمور :
 
و تأكد أن أسرتك قد استفسرت من الممرضة عن وقت العملية، و مكان الانتظار أثناءها. و كيف يمكن الاتصال للاستفسار عن حالتك فيما بعد ، و عن أوقات الزيارة المسموح بها.
 
 
· التوجه إلى غرفة العمليات :
 
قبل التوجه إلى غرفة العمليات ستعطى رداء خاصاً بغرفة العمليات ، و يطلب منك إزالة جميع الملابس الداخلية ، و الأشياء الاصطناعية كطقم الأسنان أو العدسات اللاصقة و غيرها و قبل موعد العملية بحوالي الساعة سوف يعطى المريض حقنة بالعضل هي عبارة عن جرعة مهدئة.
 
 
· كم تستغرق العملية الجراحية ؟
 
قد يبقى المريض في غرفة العمليات لمدة ثلاث ساعات أو أكثر تبعاً لنوع العملية الجراحية...
 
· داخل غرفة العمليات :
 
ستجد في غرفة العمليات فريق الجراحة من ممرضات و فنيين و أطباء ، و تبدأ إجراءات التخدير تدريجياً .
 
و أثناء نومك في العملية يوضع أنبوب للتنفس عن طريق الفم يوصل إلى ( جهاز التنفس الاصطناعي ) و سيساعدك هذا الجهاز على التنفس أثناء العملية.
 
 
· أين أكون بعد انتهاء العملية الجراحية ؟
 
بعد انتهاء العملية الجراحية سوف تنقل مباشرة إلى غرفة العناية المركزة ، حيث تظل تحت تأثير التخدير و التنفس الاصطناعي. و تكون تحت المراقبة المستمرة من قبل ممرضة واحدة تتفرغ للعناية بك. و يصحو المريض تدريجياً بعد بضع ساعات من العملية. و عندما تبدأ بالاستيقاظ ستشعر بمضايقة الأنبوب الذي في فمك ، و الذي يدخل الهواء إلى الرئتين ، و ستشعر بجهاز التنفس يملأ رئتيك بالهواء، كما قد تشعر بالعطش بسبب هذا الأنبوب ، و قد تظن أنك غير قادر على التنفس ، و لكنك في الحقيقة تستطيع ذلك ، دع الجهاز يقوم بدوره في مساعدتك و لا تحاول سحب هذا الأنبوب بنفسك مطلقاً .
 
و قد تقوم الممرضة بسحب المفرزات من الفم و الرئتين بواسطة أنبوب ( لي ) رفيع و طويل يدخل عبر أنبوب التنفس. و تتم إزالة أنبوب التنفس عندما يسترد المريض كامل وعيه ، و توضع عندئذٍ ( كمامة ) الأوكسجين على أنفك و فمك لتعطيك الأوكسجين الذي يعتبر مهماً جداً لقلبك خلال الـ 24 ساعة القادمة ، و سيلاحظ المريض وجود أنبوبين أو ثلاثة تخرج من الصدر ، و هي تسحب الدم و السوائل التي تتجمع في الصدر بعد جراحة القلب . و سوف تنزع هذه الأنابيب بعد يوم أو يومين من العملية.
 
كما سيكون هناك أنبوب صغير في الأنف يصل إلى المعدة و قشطرة للبول ، و ستكون هناك أنابيب دقيقة في الرقبة و اليدين لحقن السوائل و الأدوية ، و لمراقبة ضغط الدم و حالة القلب بشكل دوري ، و تزال هذه الأنابيب عادة في اليوم الذي يلي العملية الجراحية .
 
و ينبغي تذكير أفراد الأسرة بأن المريض قد يبدو شاحب اللون بارداً عند اللمس بعد العلمية الجراحية مباشرة و قد يبدو الوجه متورماً و كذلك اليدين و لكن ذلك كله سوف يتحسن بإذن الله تعالى يوماً بعد يوم .
 
و لنتأمل معاً قول الرسول صلى الله عليه و سلم : (( ما من مسلم يشاك شوكة فما فوقها إلا كتبت له بها درجة ، و محيت عن بها خطيئة )) رواه مسلم.
 
 
· يوم العملية :
 
بعد استخراج أنبوب التنفس من فمك ينبغي القيام بتمارين التنفس العميق كل ساعة تقريباً ، و ستعطي لك الممرضة أو إخصائي العلاج التنفسي جهازاً صغيراً تستنشق منه ( مثل الشيشة ) ، و هو هام جداً للمحافظة على سلامة الرئتين بعد العملية .
 
و سوف تعطى الأدوية لتسكين الألم و تذكر أن تضع وسادة صغيرة ( أو شرشف ) على مكان الجرح في صدرك عند التحرك أو السعال ( الكحة ) لتخفيف الألم.
 
و قد تطلب منك الممرضة ثني الركبتين باتجاه صدرك عند تحركك من جنب إلى جنب في الفراش مما يساعد على التخفيف من الألم.
 
و تذكر قول المصطفى صلى الله عليه و سلم : (( ما من مسلم يصيبه أذى من مرض فما سواه إلا حط الله به سيئاته كم تحط الشجرة ورقها )) أخرجه البخاري.
 
 
· اليوم الأول ( بعد العملية ) :
 
حالما تكون قادراً على القيام ، تقوم الممرضة بمساعدتك في الجلوس على الكرسي، و هذا مما يساعدك في تجنب حدوث الإمساك و قروح الفراش أو التهاب الرئة و قد تشعر بدوخة بسيطة عندما تقف لأول مرة بعد إجراء العملية ، و هذا أمر طبيعي جداً ناجم عن استلقائك في السرير ، و عندما تشعر بتحسن أفضل تقوم الممرضة بمساعدتك على المشي لمسافة قصيرة ، و غالباً ما تكون الأنابيب قد استخرجت من اليوم الأول و تستطيع أيضاً البدء بتناول الطعام و الشراب بشكل طبيعي .
 
 
· اليوم الثاني ( بعد العملية ) :
 
عليك في هذا اليوم الاستمرار بأداء تمارين التنفس بواسطة الجهاز الصغير الذي تستنشق منه . حاول الجلوس على الكرسي بجانب السرير لأطول فترة ممكنة ، و ستساعدك الممرضة على المشي داخل وحدة العناية القلبية . و تذكر أن الحركة و المشي هما مفتاج الشفاء
 
إني رأيت وقوف الماء يفسده إن سال طاب و إن لم يجر لم يطب
 
امش ببطء و لا تنظر إلى الأرض بل انظر أمامك و خذ قسطاً من الراحة بعد الظهر ثم حاول التحرك من جديد كل ساعتين .
 
 
· اليوم الثالث ( بعد العملية ) :
 
في هذا اليوم سوف تشجع على الاستحمام و من ثم تستحم يومياً فالنظافة الشخصية هامة جداً لشفاء الجرح ، و قد تجد بعض الألم عندما ترفع الساعدين إلى الأعلى لتغسل شعرك ، و يمكنك طلب المساعدة من الممرضة المسؤولة عنك . و لكن عليك أن تحاول رفع ساعديك فوق رأسك مرة كل 4 ساعات كي تمنع حدوث تيبس في الكتفين . و لا تنس تمارين التنفس و المشي فهي الطريق إلى الشفاء العاجل بإذن الله . و اعلم أن شعورك بعدم الارتياح في مكان جرح العملية هو أمر طبيعي ، و سيوصف لك العلاج المناسب لتسكين الألم . اطلب من الممرضة العلاج المسكن للألم عند شعورك بالحاجة إليه ، و تذكر أن الأقراص المسكنة تحتاج إلى 30-40 دقيقة قبل أن يبدأ تأثيرها و قد تحتاج إليها كل 6 ساعات . و لا بد من التأكيد على أن بعض الألم قد يستمر لمدة شهرين أو ثلاثة ، و قد يتغير نوع و موضع الألم ، و لكن ذلك الألم يخف بإذن الله تعالى مع مرور الزمن .
 
 
· اليوم الرابع و حتى الخروج من المستشفى :
 
في هذا اليوم ستكون قادراً – بإذن الله – على الاستحمام بنفسك و المشي دون الحاجة لمساعدة الممرضة.
 
و قد تنقل إلى غرفة أخرى حتى تخرج من المستشفى ، و خلال الفترة ، يطلب من المريض القيام بالأشياء التالية :
 
1. المشي عدة مرات في اليوم ، و زيادة رياضة المشي يومياً.
 
2. السعال ( الكحة ) و هي ضرورة في الأيام الأولى بعد العملية للتخلص من البلغم الذي قد يتشكل في الصدر.
 
3. الصعود و النزول على الدرج ( السلم ) بعد اليوم الخامس من العملية بصحبة واحد من فريق التمريض .
 
و في اليوم الخامس يستعد المريض للخروج من المستشفى بعد التأكد من حالة المريض الصحية و سلامته من أي مضاعفات
 
 
 
 
العودة إلى المنزل
 
 
· متى أستطيع العودة لممارسة حياتي العادية ؟
 
يحتاج المريض عادة إلى فترة تتراوح ما بين 6-8 أسابيع للتماثل للشفاء بعد عمليات القلب . و خلال تلك الفترة ستعود تدريجياً إلى مستوى النشاط الذي كنت تمارسه قبل العملية . و لكن عليك أن تزيد من نشاطك تدريجياً بالقدر الذي لا تشعر معه بالتعب و الإعياء .
 
ابدأ نشاطك بالقدر الذي كنت عليه عند خروجك من المستشفى ، و زده تدريجياً يوماً بعد يوم . و لا شك أن المشي هو أفضل الرياضات . خذ الأمور بحكمة و روية و لا تجهد نفسك و لا تحملها ما لا تطيق . قال الله تعالى : (( لا يكلف الله نفساً إلا وسعها )) سورة البقرة آية 286. و ينبغي عدم رفع أي شيء يزيد وزنه على 5 كغ خلال الأشهر الثلاثة الأولى التي تعقب العملية حتى يلتئم عظم القص .
 
و يمكن ممارسة الأعمال التي لا تحتاج إلى مجهود عضلي بعد 3 أشهر من العملية . أما الأعمال المكتبية أو الإشرافية فيمكن ممارستها بعد 6 أسابيع .
 
 
· متى يمكنني صعود الدرج ؟
 
يمكن البدء بصعود الدرج في اليوم الخامس بعد العملية بالقدر المستطاع . و لكن تذكر أن صعود الدرج يحتاج إلى مجهود أكبر من المشي العادي . فخذ وقتك عند صعود الدرج و لا تتسرع ، و حاول أن تستريح أثناء صعودك الدرج و لو للحظات .
 
 
· متى أستطيع الإستحمام ؟
 
الاستحمام جيد – كما ذكرنا – منذ اليوم الثالث بعد العملية . و يستحسن في البداية الجلوس على كرسي عند الاستحمام حتى تسترد قوتك تماماً . اغسل الجرح بالماء و الصابون بلطف ، و تجنب فرك الجرح . و ينصح بأن يرافقك أحد من أهلك لمساعدتك في ذلك . لا تغلق باب الحمام عليك في الفترة الأولى .
 
· متى أستطيع قيادة السيارة ؟
 
ينصح بعدم قيادة السيارة في الأسابيع الستة الأولى عقب العملية الجراحية ، أما السيارات التي تحتاج قيادتها لمجهود عضلي فينصح بعدم قيادتها في الأشهر الثلاثة الأولى . و خلال ذلك حاول تجنب السفر لمسافات طويلة . و إذا اضطررت إلى ذلك فحاول إيقاف السيارة كل ساعة أو ساعتين . حاول أن أن تمشي و لو لوقت قصير ثم تابع السفر .
 
· متى أستطيع السفر إلى بلدي بالطائرة ؟
 
يمكن السفر بعد التأكد من حالة المريض الصحية و سلامة الجروح ، و ذلك أثناء زيارة المريض للعيادة بعد أسبوعين من خروجه من المستشفى . و لا مانع في أن يكون السفر بالطائرة أو السيارة .
 
· متى أستطيع أداء الصلاة بكامل حركاتها ؟ العمرة ؟ الحج ؟
 
ليس هناك وقت محدد . و معظم المرضى يستطيعون أداء الصلاة بعد أسبوعين من العملية و ( الدين يسر ) و العمرة بعد ستة أسابيع . و الحج بعد ستة أشهر و ذلك حسب نوع العملية و حالة القلب .
 
· متى أستطيع ممارسة السباحة ؟
 
إذا كانت حالة المريض مستقرة و لم تكن هناك أي مضاعفات . فيمكن السماح له بممارسة السباحة بعد حوالي ثلاثة أشهر من العملية
 
· متى أستطيع المعاشرة الزوجية ؟
 
يمكن ممارسة الجماع ( المعاشرة الزوجية ) بصورة شبه طبيعية بعد حوالي ستة أسابيع من العملية . و إذا كانت لديك أي تساؤلات فلا تتردد في سؤال طبيبك .
 
· أشكو من ألم في الصدر . ماذا أفعل ؟
 
كثيراً ما يشكو المرضى بعد عمليات القلب من ألم في الصدر أو الظهر أو الكتفين . و هذا أمر طبيعي متوقع بعد فتح الصدر . و غالباً ما تختفي هذه الآلام تدريجياً خلال شهرين أو ثلاثة أشهر . و تخف هذه الآلام عادة باستعمال الأقراص المسكنة مثل الباراسيتامول ( البانادول ) ، و يحتاج الأمر إلى شيء من الصبر . قال الله تعالى : (( إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب )) سورة الزمر آية 10،
 
و لكن ينبغي تمييز هذه الآلام عن ألم الذبحة الصدرية . فرغم أن عمليات وصل الشرايين التاجية تزيل عادة ألم الذبحة الصدرية ، إلا أنها قد لا تزيلها تماماً عند البعض . فألم الذبحة الصدرية يحدث عادة عند الجهد ، و يزول بالراحة أو باستعمال حبوب ( النيتروغليسيرين ) تحت اللسان . أما ألم الجرح فقد يزداد بالجهد و خاصة عند تحريك الساعدين أو حمل أي شيء ما . كما أنه قد يزداد بالضغط على الصدر أو عند السعال ..
 
· متى يشفى جرح الصدر ؟
 
قد يشكو البعض من حكة أو خدر و تنميل مكان الجرح . و قد يلاحظ خروج قليل جداً من المفرزات من جرح الصدر ، و غالباً ما تختفي هذه الشكايات تدريجياً . و ينصح بعدم وضع أي مساحيق أو محاليل أو دهون على الجرح . و لكن ينبغي أن تستشير طبيبك فوراً إذا ما لاحظت وجود علامات التهاب في الجرح كحدوث تورم في مكان الجرح ، أو احمرار أو سخونة موضعية ، أو خروج مفرزات كثيراً من الجرح ..
 
· متى يشفى عظم القص ؟
 
أثناء العملية الجراحية يشق عظم القص في الصدر من تحت الرقبة إلى نهاية القص . و بعد ذلك يعاد وصل هذا العظم بواسطة أسلاك تبقى في الصدر حتى بعد التئام العظم ، و يحتاج هذا العظم إلى 3 أشهر ليلتئم التئاماً تاماًَ ، و قد يلاحظ البعض حدوث طقطقة خفيفة ، و خاصة عند الدوران و عادة ما يختفي ذلك خلال شهرين أو ثلاثة أشهر . أما الشق في الجلد فتتم خياطته و يغطى بالضماد . و عادة ما تستعمل خيوط تمتص تلقائياً .
 
يتخوف بعض المرضى من رائحة العطور على الجروح و لكن ليس هناك دليل علمي لهذا التساؤل ..
 
· لماذا يتورم الساق بعد عملية وصل الشرايين ؟
 
خلال العملية وصل الشرايين التاجية تؤخذ قطعة من الوريد ، و لهذا يلاحظ البعض حدوث تورم في الساق الذي أخذ منه الوريد . و قد يرافق ذلك ألم و حكة و تخدير على طول الجرح . و ينصح المريض بتجنب الجلوس و الساقان متدليتان . بل ينبغي محاولة رفعهما ووضعهما على كرسي مريح و كذلك تحريك القدمين فإن ذلك يخفف من الورم و الألم ..
 
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : (( ما يبرح البلاء بالعبد حتى يتركه يمشي على الأرض و ما عليه خطيئة )) رواه الترمذ
 
 
 
 
 
شكايات شائعة
 
الدكتور حسان شمسي باشا | و الدكتور عبد الله عشميق
 
· الدوخة
 
الدوخة شكاية غير نادرة بعد عمليات القلب . و لهذا ينبغي على المرضى أن لا يعيشوا بمفردهم في المنزل في الأسابيع الأولى بعد العملية ، و أن لا يحكموا إقفال باب الحمام و هم بالداخل .
 
· الحمى ( ارتفاع درجة الحرارة )
 
ارتفاع حرارة الجسم خلال الأسبوعين الأولين ليس بالأمر النادر ، و لكن إذا ما ارتفعت الحرارة فوق ( 38 درجة مئوية ) فينبغي مراجعة طبيب الجراحة فوراً – و لو إعلامه هاتفياً – و خاصة إذا ما ترافقت الحمى بالقشعريرة . و قد يكون ارتفاع درجة الحرارة ناجماً عن التهاب في الجروح ( فيزداد الألم فيها ) أو التهاب في الرئة ( فيشكو المريض من ازدياد في السعال و خروج بلغم أصفر أو أخضر ) ، أو التهاب في المجاري البولية ( فيشكو من حرقة في البول ) ..
 
· آلام الحلق
 
ألم الحلق قد يستمر لعدة أيام بعد العملية ، و سببه وضع أنبوب التنفس الاصطناعي في مجرى التنفس أثناء التخدير ، و ليس سببه التهاب اللوزتين كما يخيل لبعض المرضى .
 
· الإمساك
 
إن عدم التبرز لعدة أيام بعد العملية يعود إلى قلة الطعام المتناول و قلة الحركة . و كثير من المرضى يحتاجون إلى دواء ملين لفترة قصيرة .
 
· نوبات الحزن
 
من الشائع بين الناس أن يصبحوا ميالين للحزن بسهولة بعد العمليات الجراحية الكبرى . كما قد يشكو المريض من الأحلام المزعجة أو صعوبة عابرة في التذكر ، و تعزى هذه الأمور إلى التخدير و قلة النوم و سوف تتلاشى هذه الأعراض خلال فترة 4-6أسابيع . قال الله تعالى : (( و لنبلونكم بشيء من الخوف و الجوع و نقص من الأموال و الأنفس و الثمرات و بشر الصابرين )) سورة البقرة آية155
 
· هل أحتاج إلى دواء بعد العملية ؟
 
رغم أن عمليات القلب الجراحية تخفف عادة من الحاجة إلى استعمال الأدوية ، إلا أن هناك بعض الأدوية التي يحتاج إليها المريض بعد العملية ، و ينبغي تناولها بدقة ، و حسب إرشادات الطبيب . و من هذه الأدوية ما يستخدم مدى الحياة و منها ما يعطى لفترة معينة ، و يحتاج المرضى الذين أجريت لهم عملية وصل شرايين القلب إلى استعمال الأسبرين مدى الحياة ، و ينصح بعدم تعاطيه إذا كان المريض يعاني من قرحة المعدة .
 
· هل أحتاج إلى دواء مسيل للدم ( مضاد للتخثر ) ؟
 
هناك بعض الحالات التي تحتاج إلى استخدام دواء مسيل للدم مثل الوارفرين ، و سيبين لك الطبيب ما إذا كنت بحاجة له أم لا . و سوف تعطى موعداً لمراجعة عيادة ( تخثر الدم ) التي ستتابع بدقة مراقبة نسبة السيولة في الدم . و عليك الالتزام بمراجعة هذه العيادة بدقة متناهية لمنع حدوث أي مضاعفات من استخدام هذا الدواء ، كالنزف أو التجلط . كما ينبغي عدم استخدام أي دواء آخر مع مسيل الدم دون إعلام الطبيب .
 
· متى أراجع الطبيب في المستشفى ؟
 
سوف تعطى عند خروجك من المستشفى موعداً مع جراح القلب خلال الأسابيع الأربعة التي تلي خروجك ، و موعداً مع استشاري القلب بعد حوالي 12 أسبوعاً . احرص على هذه المواعيد و أحضر معك كل أدويتك عند زيارة الطبيب . و إذا كنت تعيش في مكان بعيد فاتخذ لنفسك طبيباً واحداً ليكون حلقة الوصل بينك و بين الجراح.
 
· هل أحتاج إلى مضاد حيوي قبل علاج الأسنان أو العمليات الجراحية ؟
 
يحتاج مرضى صمامات القلب أو الذين استخدمت في عملياتهم مواد صناعية كالرقع و التوصيلات إلى استخدام مضاد حيوي قبل إجراء خلع أو تصليخ الأسنان . أو قبل العمليات الجراحية أو الولادة . و يختار الطبيب المضاد الحيوي المناسب للحالة ، و إذا كان المريض بحاجة إلى معالجة للأسنان فينبغي إعلام طبيب الأسنان بمرض القلب .
 
· هل أستطيع صيام شهر رمضان المبارك ؟
 
ينصح بعدم الصوم في الأسابيع الأولى التي تلي العملية الجراحية . و ينبغي استشارة الطبيب المعالج حول موضوع الصيام .
 
قال الله تعالى : (( فمن كان منكم مريضاً أو على سفر فعدة من أيام أخر )) سورة البقرة آية 184
 
· متى تستطيع السيدة الحمل ؟
 
إذا كانت الأمور كلها على ما يرام . و لم تكن هناك أي مضاعفات فيمكن للسيدة الحمل عادة بعد حوالي 4-6أشهر من العلمية ، و لكن ينبغي أن يكون ذلك تحت إشراف استشاري القلب و استشاري الولادة ، و أن تتم متابعة المريضة بدقة ، و تكون الولادة في المتستشفى أما وسائل منع الحمل فيمكن مناقشتها مع الطبيب المعالج .
 
 
 
 
 
كيف أقي نفسي من عودة التضيق في الشرايين ؟
 
الدكتور حسان شمسي باشا | و الدكتور عبد الله عشميق
 
· الاعتدال في الغذاء
 
من الطبيعي أن تقل شهيتك بعد العملية مباشرة ، و لكنها ستعود إلى طبيعتها تدريجياً . و قد يصف لك الطبيب نظاماً غذائياً خاصاً يشرحه لك أخصائي التغذية . و عموماً ينصح بالإكثار من الخضروات و الفواكه و تناول السمك و الدجاج بدلاً من اللحوم . و تجنب الحلويات و الدهون . و إذا كنت بديناً فعليك أن تسعى جاهداً لاتباع نظام غذائي متوازن ينقص وزنك تدريجياً . فالبدانة تزيد من الجهد الذي يبذله القلب . قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : (( ما ملأ آدمي وعاء شراً من بطنه ، بحسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه ، فإن كان لا محالة ، فثلث لطعامه ، و ثلث لشرابه ، و ثلث لنَفَسه )) رواه الترمذي و ابن ماجة .
 
و قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : (( كلوا و اشربوا و تصدقوا و البسوا من غير إسراف و مخيلة )) رواه أحمد و النسائي .
 
· ممارسة الرياضة
 
لا شك في أن إجراء التمارين الرياضية كالمشي السريع أو ركوب الدراجة أو السباحة يفيد في الوقاية من أمراض شرايين القلب .
 
يقول ابن القيم : (( كان المصطفى صلى الله عليه و سلم إذا مشى تكفّأ تكفؤاً ، و كان أسرع الناس مشية و أحسنها و أسكنها )) زاد المعاد .
 
· توقف عن التدخين
 
إذا كنت مدخناً ، فإن أيسر و أكثر الوسائل فعالية في حماية قلبك هي أن تتوقف عن التدخين ، و ألا تعود إليه بحال من الأحوال . فالعودة إلى التدخين ستفشل نتائج العملية . قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : (( لا ضرر و لا ضرار )) أو كما جاء .
 
و لا يشمل التدخين السجائر فحسب . بل يشمل الشيشة و السيجار و الغليون و أمثالها . و عليك أن تتجنب الأماكن التي يجلس فيها المدخنون . و المفرح حقاً أنك ستبدأ بجني ثمار توقفك عن التدخين بمجرد إقلاعك عنه . و بعد حوالي 3-5 سنين سيزول أثر التدخين عن قلبك ..
 
· تجنب الضغوط النفسية
 
فقد أوصى عليه الصلاة و السلام بتجنب الغضب فقال : (( لا تغضب )) رواه البخاري .
 
ووصف علاجاً للغضب فقال : (( إذا غضب أحدكم و هو قائم فليجلس فإن ذهب عنه الغضب و إلا فليضطجع )) رواه أبو داود
 
و المسلم لا ييأس من رحمة الله تعالى . قال الله تعالى : (( إنه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون )) سورة يوسف آية 87
 
· خذ قسطاً كافياً من النوم
 
· اعتدل في شرب القهوة و الشاي
 
فالإفراط في القهوة و الشاي يسرع دقات القلب و قد يسبب الأرق و الخفقان .
 
· تذكر أن الأمر كله بيد الله و أن الشافي هو الله وحده
 
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : (( إن عظم الجزاء مع عظم البلاء . و إن الله إذا أحب قوماً ابتلاهم ، فمن رضي فله الرضا ، و من سخط فله السخط )) رواه الترمذي و ابن ماجه
 
مع تمنياتنا لكم بالشفاء العاجل إن شاء الله تعالى ...

موقع الدكتور حسان شمسي باشا
القائمة الرئيسية


© 2017 drchamsipasha.com
Powered by muslimsky.com
Mire ADSL Test de débit