أي طائر أنت؟
3309
تربية

أي طائر أنت؟


أي طائر أنت؟
....
....
 
يروى أن " شقيق البلخي" عزم على السفر في تجارة .. فودَّع شيخه إبراهيم بن أدهم ثم سافر..
 
و فيما كان في طريقه في الصحراء رأى طائراً أعمى و جناحه مكسور..
 
وقف "شقيق" يتأمل الطائر و يتساءل: كيف يجد هذا الطائر رزقه في هذا المكان المنقطع؟.
 
لم يمض وقت طويل حتى جاء طائر آخر.. فأطعم الطائرَ كسير الجناح و سقاه!..
 
تعجب "شقيق" من هذا المشهد وأثّر فيه ..فقال في نفسه: إذا كان الله تعالى يرزق هذا الطائرالكسير الجناح ولم يهمله.. فلماذا أذهبُ إلى التجارة و لماذا العناء والسفر وأنا في هذا السن؟! سأرجع بيتي و سيرزقني الله وأنا في البيت !..
 
عاد "شقيق" إلى بيته..و لما زاره شيخه إبراهيم قال له الشيخ : لماذا عدتَ يا شقيق.. ألم تذهب للتجارة ؟
 
فقص عليه القصة ..
 
عندها قال له إبراهيم بن أدهم: سبحان الله يا شقيق!..(لماذا رضيتَ لنفسك أن تكون الطائرَ الأعمى العاجز الذي ينتظر عون غيره؟)..
(لماذا لا تكون أنت الطائرَ الآخر الذي يسعى ويكدح.. ويعود بثمار ذلك العمل على من حوله) ؟!
 
أما علمتَ أن النبي صلى الله عليه وسلم يقول :(اليد العليا خير من اليد السفلى)؟ ...
 
روي أن قوماً قدموا على النبي عليه الصلاة والسلام و تحدثوا عن أحدهم فقالوا :يصوم النهار و يقوم الليل و يكثر الذكر ..
 
فقال صلى الله عليه و سلم :أيكمْ يكفيه طعامه و شرابه فقالوا :كلنا , فقال: "كلكم خير منه"..
 
فكن يا أخي الطائرَ المبصر ..كن من يعمل بجد و إخلاص و يعود بالخير على الآخرين..

موقع الدكتور حسان شمسي باشا
القائمة الرئيسية


© 2017 drchamsipasha.com
Powered by muslimsky.com
Mire ADSL Test de débit